استفزت تحاليل مريم بلقاضي السياسية خاصة في موضوع التعذيب ، محامي شهداء الثورة شرف الدين القليل الذي لم يتردد بدوره في التوجه اليها برسالة حادة اللهجة ولا تخلو من سخرية وتهكم وقد قام بنشرها على حسابه الخاص الفايسبوك وكان هذا ما كتبه بحذافره:


"حبيبتي مريم ...ارتقي أرجوك ...فالقاع قد امتلأ بالمتمسحين و المنافقين و...شهود الزور ... عندي رغبة شيطانية جامحة في إطفاء سيجارتي المشتعلة على الدوام...على جسد المسكينة مريم بلقاضي ( الذي لا يروق لي إطلاقا...منعرفش علاه!!!) ، علها تشعر بالبعض من مرارة هذه الوسيلة القروسطية للتعذيب، و علها تدرك و لو رمزيا قدسية الحرمة الجسدية للإنسان..." 

إضافة تعليق