حضرت امل علم الدين زوجة كلوني الى مصر للدفاع عن الصحفيين الذين ادانتهم المحكمة المصرية بسبب نشرهم اخبار زاىفة من شانها ان تضر بالاستقرار العام. وقد انتهت مرافعتها التي ارتكزت اساسا على حرية الاعلام الى الفشل والى اصدار محكمة الجنايات بمصر قرار يقضي بحبس المتهمين لثلاث سنوات وهم محمد فهمي وباهر محمد والاسترالي بيتر غيتسة


وعلقت امل كلوني المحامية البريطانية على قرار المحكمة بوصفه خطير جدا اذ في نظرها يهدد حرية الصحافة 

إضافة تعليق