نشر موقع "أس بي أس" الأسترالي قصة الفتاة الأسترالية ستيفاني كورلوالتي استكملت ممارستها لهوايتها في رقص الباليه رغم ارتدائها للحجاب. وتعد بذلك أول راقصة باليه محترفة ومحجبة.
تلقت ستيفاني تشجيعا كبيرا على وسائل التواصل الاجتماعي، كما وصلها أيضا رسائل تهديد وكراهية!

 

إضافة تعليق