لم تخلو المباراة التي جمعت البارحة الأربعاء 4 جانفي بين النادي الإفريقي والبي أس جي من أعمال الشغب رغم طابعها الودي. إذ فقدت الجماهير صوابها إثر هزيمة النادي الإفريقي وقاموا بأعمال شغب في المدارج خلفت وراءها أضرارا جسيمة لحقت ملعب رادس وإصابات خطيرة للأمنيين كما تجسده الصورة أدناه. 

 

إضافة تعليق