يعاني شاب بنغلادشي يبلغ الـ27 من عمره ويُدعى أبو الباجندر، من مرض غريب جداً، حيث تغطي يديه وقدميه أغصان متشابكة.

ويمنعه ذلك من أن يعيش حياته بشكل طبيعي. وهو يروي أنّ هذه الأغصان كانت في البدء صغيرة ثمّ أخذت تنمو مع مرور السنوات. وهكذا لم يعد بإمكانه تناول الطعام أو القيام بأيّ عمل يومي بمفرده.
لذا اتصل بعض أقاربه بإحدى المحطات التلفزيونية المحلية وطلبوا من المشاهدين تقديم التبرعات من أجل علاج الشاب.   
وبناءً على ذلك تم استقباله في مستشفى العاصمة. وقد أجريت له 16 عملية جراحية حيث تمّ استئصال 5 كيلوغرامات من تلك الأغصان.
وأفادت مصادر طبية بأنّ يديه وقدميه شفيت وأنّه ما زال يحتاج إلى الخضوع لعمليات صغيرة من أجل ترميم شكلها.
يُذكر أن أبو الباجندر هو أول مريض يُشفى من هذا المرض. ففي العام الماضي، توفي رجل أندونيسي مصاب به وكان في الـ42 من عمره. 
وقال الشاب: "لم أعتقد يوماً أنني سأتمكن من حمل طفلي. اشعر بتحسن كبير. أصبح بإمكان ابنتي أن تجلس على ركبتي وبتّ قادراً على اللعب معها. أشتاق للعودة إلى منزلي". 
إضافة تعليق