نزل الممثل ظافر العابدين ضيفا على برنامج «حكايتي مع الزمان» وتم تغيير ملامحه ليبدو في السبعين وسئل عن اليوم الذي لا يستطيع محوه من ذهنه فأجاب بأنه اليوم الذي توفي فيه والده ولم يكن موجودا معه وبكى ظافر في صمت متأثرا بهذه الذكرى الموجعة لقلبه

 

 

إضافة تعليق