وجدت الإعلامية براديو IFM زينب المالكي بلور سيارتها الخلفي مهشماً عند خروجها من العمل. هذا وقد تم سرقة حاسوبها الشخصي من الكرسي الخلفي. فاجعة شاركتها زينب مع محبيها و متتبعيها على الفيسبوك الذين أبدو تعاطفاً شديداً معها.  

 

إضافة تعليق

آخر الأخبار

الأكثر قراءة