أكد وسام بوليفة والد الضحية ادم بوليفة أنه يشكر كل التونسيين الذين تعاطفوا مع ابنه، مضيفا بالقول: “وجه لي ابني المرحوم دعوة وكان محتفلا بعيد ميلاده الـ23 من اجل التقاط صور للذكرى » واضاف باكيا: “كان فرحا وكان يقبلني هو بمثابة صديقي واخي وكان يردد يا بابا نحب نعرس».وشدد على ان معركته مع النادل كانت بسبب كلام بذئ تفوه به المعني أمامه مما جعله يطالبه بملازمة الصمت واحترام سن والده، ثم توجه نحوه أعوان الحراسة وعنفوه و سحبوه نحو الخارج وكان ابنه يردد: “يا بابا ما تخلينيش» وطالب والد الضحية آدم كل وسائل الاعلام بالمساندة لأخذ حق ابنه نذكر أنه  تم تداول هذا الفيديو حيث يؤكد أن أدم مات مقتول قبل رميه في المصعد  

 

إضافة تعليق