وجه عدد من أهالي المسافرين على متن لود قرقنة مساء اليوم نداء استغاثة بعد عدم تمكن الرحلة المتجهة نحو قرقنة من مواصلة ابحارها بسبب الضباب و توقف اللود وسط البحر لما يناهز عن 3 ساعات و قال أحد المتساكنين إن من بين المسافرين عدد من الأطفال و الشيوخ و المرضى مطالبا السلطات الجهوية بضرورة التحرك و أوضح أن الرحلة انطلقت منذ الساعة الثانية بعد الزوال و هي لم تصل الى حدود الساعة الى ميناء سيدي يوسف بقرقنة
و عبر عدد من البحارة في تصريح لديوان اف ام عن استعدادهم لنقل المسافرين العالقين عن طريق استخدام مراكبهم للصيد في انتظار موافقة المشرفين على الرحلة و على إثر ذلك تم تكوين خلية أزمة يقودها والي صفاقس و ممثلين عن السلط الامنية والعسكرية والحماية المدنية .والرئيس المدير العام للشركة الجديدة للنقل بقرقنة

إضافة تعليق